9/26/2012         زيارة:726       رمز المادة:۹۱۲۳۳۷          ارسال هذه الرسالة إلى أخرى

السیرة »
  ،   رأفة الإمام الرضا بزوار قبره



أحد أهل التقوى واليقين ممکن أدرک العالم "الشيخ البيدآبادي" نقل أن ذلک العالم الجليل هم بالسفر لزيارة الإمام الرضا (ع) والبقاء عنده أربعين يوما برفقة اخته ، فتحرک من أصفهان حتى وصل إلى مشهد الرضا (ع) وبعد أن قضى ثمانية عشر يوم في ذلک المکان الشريف في الليل وفي عالم الحقيقة رأى الإمام الرضا (ع) فأمره بالعودة غدا إلى أصفهان ، فقال له : يامولاي قصدت البقاء في جوارک أربعين يوما ولم يمض منها سوى ثمانية عشر يوما . فقال له الإمام (ع) لقد ضاق صدر اختک لبعدها عن والدتها وسألتني العودة إلى أصفهان ، فعد من أجلها ، ألا تعلم إني أحب زواري .
وعندما عاد إلى نفسه سأل اخته : ماذا سألت الإمام الرضا (ع) بالأمس ؟
فقالت : کنت مغتمة لفراق والدتي فشکوت له ذلک وسألته أن يعيدني إليها .
الخلاصة : محبة الإمام الرضا عليه السلام ورأفته بعامة المسلمين والشيعة وخاصة زوار قبره من المسلمات کما جاء ذلک في زيارته "السلام عليک أيها الإمام الرؤوف" ، وقد نقلت الکتب المعتبرة قصصا في هذا المجال ، وخلاصة الأمر أنه لم يتوجه أحد بوجهه نحو القبر الشريف لحضرته (ع) إلا ونال من محبته وعنايته .


القصص العجيبة لدستغيب






ملف المرفقات:
وجهة نظر الزوار

وجهة النظر الخاصة بك

     
امنیت اطلاعات و ارتباطات ناجی ممیزی امنیت Security Audits سنجش آسیب پذیری ها Vulnerability Assesment تست نفوذ Penetration Test امنیت منابع انسانی هک و نفوذ آموزش هک