1/31/2012         زيارة:181       رمز المادة:۹۱۱۷۰۵          ارسال هذه الرسالة إلى أخرى

الاخبار »
خاص ب 8 من ربيع الأول   ،   الذکرى الأليمة لإستشهاد مولانا الإمام الحسن العسکري (عليه السلام)
 
نرفع أحر العزاء لولي أمر المسلمين ابن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) مولانا

صاحب العصر والزمان الإمام المهدي الحجة محمد بن الحسن العسکري (عجل الله تعالى فرجه)

ونعزي العلماء والمراجع الأجلاء وشيعة ومحبي أهل بيت رسول الله (صلوات الله عليهم)

بالذکرى الأليمة لإستشهاد مولانا الإمام الحسن العسکري (عليه السلام)

نبذة عن حياة الإمام أبو محمد الحسن العسکري الإمام الحادي عشر من أئمة أهل البيت الأطهار (عليهم السلام  )

بطاقة الهوية:
الإسم: الحسن(ع)
اللقب: العسکري
الکنية: أبومحمد
أسم الأب: علي بن محمد الهادي (ع)
اسم الأم: حديثه
الولادة: 8 ربيع الثاني 232ه
الشهادة: 8 ربيع الأول 260ه
مدةالإمامة: 6 سنوات
مکان الدفن: سامراء.

 عدد أولاده واحد و هو الامام الحجة المهدي المنتظر..

نشأ و تربَى الامام الحسن العسکري (عليه السلام) فى حجر والده العظيم الامام على الهادى (عليه السلام) ودرج بين يديه وتعلم منه العلوم و المعارف الدينية و الدنيوية التى ورثها أبا عن جد من رسول الله(ص) و فيما بعد ورث منه مواريث الرسالة المعهودة..

لقد عاصر الإمام خلال فترة إمامته القصيرة ـ ستّ سنوات ـ حکومة ثلاثة خلفاء هم المعتزّ والمهتدي والمعتمد.
شخصيّة الإمام وخصائصه الأخلاقيّة:
انّ الفضائل الخلقيّة والکمالات المعنويّة للإمام (عليه السلام) کانت راقية بحيث اضطّر الاعداء ـ فضلاً عن الاصدقاء ـ للاعتراف بعظمة الإمام وعلوّ شخصيّته.
عمر الامام:
توفي الامام (عليه السلام ) و هو في عمر الزهور ، فقد کان في شرخ الشباب وزهرته، إذ وافته المنية وهو ابن ثمان وعشرين سنة.وهکذا کان موته أعظم خسارة مني بها المسلمون في ذلک العصر. فقد فقدوا القائد والموجه والمصلح الذي کان يحنو على ضعفائهم       وأيتامهم وفقرائهم.                                                             
سنة وفاته:
انتقل الإمام أبو محمد الحسن العسکري (عليه السلام) إلى جنة المأوى سنة ستين ومائتين من الهجرة في شهر ربيع الأول لثمان ليال خلون منه. لقد حظيت سامراء ببدرين من ائمة المسلمين وقادتهم و صارت في طليعة الأماکن المقدسة فى دنيا الأسلام وهى حافلة فى کل وقت بالزائرين من جميع الأقاليم والأقطار.

وصاياه: أوصيکم بتقوى الله و الورع فى دينکم و الاجتهاد لله و صدق الحديث و اداء الامانه الى من ائتمنکم و طول السجود و حسن الجوار....

اقيم مراسم العزاء بالذکرى الأليمة لإستشهاد مولانا الإمام الحسن العسکري (عليه السلام)بعد صلاتى المغرب و العشاء فى مسجد الامام حسين (ع).

 
 

 


ملف المرفقات:
وجهة نظر الزوار

وجهة النظر الخاصة بك

     
امنیت اطلاعات و ارتباطات ناجی ممیزی امنیت Security Audits سنجش آسیب پذیری ها Vulnerability Assesment تست نفوذ Penetration Test امنیت منابع انسانی هک و نفوذ آموزش هک